DYD

فقراتنا

إكتشف أكثر

أحدث الأخبار

1 week ago Crop image issue
1 week ago Crop image
1 week ago Raghad cropper
2 weeks ago Test

البث المباشر

تحديثات الطقس

Monday 19, 2020
Tue 20

30 o

صافي
Tue
30 o
Wed
27 o
Thu
27 o
Fri
30 o
Sat
30 o
الإختلاف، هل يُفسد للود قضية؟ -فيديو

خبراء دنيا

Published onJun 04, 2020

أيضا في هذه الحزمة

قالت المُستشارة الإرشادية هيلينا الصايغ، إن الرأي هو مفهوم مبني على برمجة العقل اللاواعي، برمجة متكونة  من الطفولة، حيث أن مُعظم آرائنا موروثة من المواقف وعائلاتنا والبيئة وأسلوب التربية وخبرات الحياة، إلا أنها مبنية على القيم، والبعض يتشبث بهذه القيم وبالتالي يرفض الإستماع وتقبُل الرأي الأخر.

وأضافت خلال مُشاركتها في فقرة "النقاش" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أنه من الضروري أن يكون هدف النقاش التفاهم والتحاور والتطور، أما إن كان الهدف هو الإقناع والسيطرة، فبالتالي، يؤدي إلى وقوع مشاكل عديدة، مُشيرة إلى وجود طرق ايجابية للوصول للتفاهم، أولها أسلوب النقاش لوجهة النظر وفهمها، وثانيها: نسبية المفاهيم، أي أختلاف وجهات النظر والمفاهيم.

وبينت أنه من المهم استخدام الأساليب الإيجابية والمنطقية للإقناع بوجهات النظر أثناء الحوار.

 

وأخذنا آراء الناس حول هذا الموضوع، وكانت آرائهم التالي