DYD

فقراتنا

إكتشف أكثر

أحدث الأخبار

2 weeks ago Crop image issue
2 weeks ago Crop image
2 weeks ago Raghad cropper
3 weeks ago Test

البث المباشر

تحديثات الطقس

Tuesday 27, 2020
Tue 27

30 o

غيوم متفرقة
Tue
30 o
Wed
28 o
Thu
28 o
Fri
27 o
Sat
26 o
الصين تسجل 4 اصابات جديدة بفيروس كورونا

أخبار دنيا

Published onMay 16, 2020

أيضا في هذه الحزمة

 

 

 أعلنت اللجنة الصحية الوطنية في الصين عن تسجيل أربع حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم امس في البلاد مقارنة مع ثلاثة اصابات سجلت في اليوم السابق.

 

وذكرت اللجنة بأن الحالات الجديدة جميعها إصابات محلية، فيما بلغ إجمالي عدد حالات الإصابة في البلاد 82933 ، وبقي عدد الوفيات دون تغيير عند 4633.

 

 

عودة اثنين من الباندا العملاقة من كندا إلى الصين قبل سنتين من الموعد المُحدد بسبب وباء كورونا

عودة اثنين من الباندا العملاقة من كندا إلى الصين قبل سنتين من الموعد المُحدد بسبب وباء كورونا

هنا وهناك

Published on May 14, 2020

عودة اثنان من حيوان الباندا العملاقة من كندا إلى الصين قبل سنتين من الموعد المحدد لها بموجب عقد إيجار مدته 10 سنوات، بسبب تأثير كوفيد-19 على إمدادات الخيزران إلى حديقة الحيوان التي يقيمان فيها.

 

وسوف يعود دبا الباندا آرشون وداماو، إلى الصين من حديقة كالغاري قبل انتهاء اتفاقية الإيجار مع الصين. كونه لا يمكن تسليم براعم الخيزران الطازجة من الصين إلى حديقة الحيوان، حيث أدى وباء فيروس كورونا الجديد إلى تقليل عدد الرحلات الدولية.

 

وقال تشانغ تشي خه، مدير قاعدة تشنغدو لأبحاث تربية الباندا العملاقة في مدينة تشنغدو حاضرة مقاطعة سيتشوان بجنوب غربي الصين، "قررنا إنهاء التعاون بعد مناقشات مع شركائنا الكنديين".

 

وذكر تشانغ أنهم كانوا يوفرون الخيزران الطازج لحديقة الحيوان عبر الرحلات الجوية، لكن الوباء جعل هذا التسليم صعبا.

 

وأضاف تشانغ "أن الجهة الكندية حاولت العثور على براعم خيزران بديلة من مناطق أخرى، إلا أن دُبا الباندا لم يستطيعا التكيف معها" .

 

ولفت تشانغ أن القاعدة تتطلع إلى عودة دبي الباندا، وقد استعدت بشكل كامل لعودتهما.

 

ووصل دبا الباندا إلى كندا في مارس 2013. وكان من المُتوقع أن يقيما في حديقة تورونتو وحديقة كالغاري بموجب الاتفاق. في أكتوبر 2015، أنجبت آرشون زوجًا من الباندا، وانتقلت آرشون وداماو إلى حديقة كالغاري في عام 2018.

الصين تطلق قمرين صناعيين للإنترنت

الصين تطلق قمرين صناعيين للإنترنت

تكنولوجيا

Published on May 13, 2020

أطلقت الصين اليوم الثلاثاء، بنجاح قمرين صناعيين إلى المدار، لاختبار تكنولوجيا اتصالات إنترنت الأشياء عبر الفضاء.

 

والقمران الصناعيان "شينغيون- 012 و02 " هما الأولان لمشروع "هندسة شينغيون"، الذي من المقرر أن يكمل الشبكة بـ 80 قمرا صناعيا منخفض المدار، وتم تصميمهما وتطويرهما من قبل شركة شينغيون للأقمار الصناعية التابعة لمجموعة سانجيانغ.

 

وذكرت الشركة في بيان، انه تم تسمية شينغيون - 2 01 بـ"ووهان"، وسيعمل على كوكبة صينية منخفضة المدار من اتصالات إنترنت الأشياء وسيتم اختباره في صناعات متعلقة بآلات البحر والغابات والهندسة.

 

واضافت إنه تم إطلاق القمرين الصناعيين بواسطة الصاروخ الحامل كوايتشو-1 أي (كه تسي - 1 أي) فجر اليوم من مركز جيوتشيوان لإطلاق الأقمار الصناعية بشمال غربي الصين، وقد دخلا بنجاح مدارهما المخطط.

توقعات بارتفاع المستهلكات الطبية من مصادر غير صينية 25% - فيديو

توقعات بارتفاع المستهلكات الطبية من مصادر غير صينية 25% - فيديو

أصل الحكاية

Published on May 09, 2020

 أفاد الدكتور نبيل شنك نائب نقيب تجار المواد الطبية والعلمية والمخبرية، أن مستوردات الأردن الطبية من الصين تشكل أكثر من 70%، ويعتمد عليها اعتماداً كبيراً في استيراد المستلزمات الطبية، لذا فإنه من المتوقع إن استمرت الأزمة في الصين، أن نلجأ إلى بدائل أخرى، وبالتأكيد أن سعر هذه البدائل سيرتفع بحدود 25%.

وقال خلال مشاركته في فقرة "أصل الحكاية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على "رؤيا"، أن المستلزمات الطبية، كـ الكمامات، يجرى استيرادها والاعتماد عليها بشكل كلي على الصين، نظراً لتننوع إنتاجها واستخدام المواد الأولية، فلذلك سيتأثر السوق المحلي جراء الأزمة الصينية، أما المستلزمات المتخصصة، كـ قساطر القلب، وأكياس الدم، ومستلزمات الكلى وغيرها، يجرى استيرادها من دول أوروبية، لذلك فإنها لن يؤثر استيرادها على السوق المحلي.   

وفي السياق ذاته؛ أكد أن المواد الطبية العامة التي يتم تصنيعها في أوروبا، يدخل في إنتاجها مواد أولية تستورد من الصين، خاشياً أن يواجه العالم العربي أزمة أخرى مع مستورادته من أوروبا، داعياً إلى وجوب تفكير الدول الأوروبية في بدائل للمواد الأولية التي تدخل في تصنيع المواد الطبية.  

وقامت النقابة باتخاذ قرار إيجاد بديل فوري لاستيراد المواد الطبية من دول أخرى، منها "تركيا والهند وماليزيا والباكستان" ، لتغطية احتياجات الأردن من هذه المواد، مؤكداً أن اسيتراد المواد يخضع لمعايير معينة للحفاظ على الجودة المطلوبة، إذ تخضع لفحص قبل السماح بتداولها.   

وطمأن شنك المواطنين، فيما يتعلق بموضوع الكمامات، أن النقابة تعمل بالتعاون مع المؤسسة العامة للغذاء والدواء، لاتخاذ بعض الإجراءات الإحترازية، بإصدار قرار يمنع تصدير المخزون الموجود في المملكة إلى خارجها.   

وأوضح أن الأردن كان يقوم بصنع كمامات طبية في السابق، إلا أنه توقف منذ فترة، لكن جرى تشغيل مصنعين لصناعة الكمامات بعد الأزمة الصينية، من أجل إنتاجها بكميات كبيرة جدا تغطي حاجة السوق الأردني واحتياطه، والعمل على تصديرها إلى دول الجوار.   

 

وأجرت "رؤيا" استطلاعا حول ما إن كان المشاركون يؤيدون إيجاد بدائل طبية غير صينية الصنع، حتى لو ارتفعت تكاليف والأسعار، وأظهرت النتائج أن 77% أجابوا نعم، بينما 23% قالوا لا.