DYD

فقراتنا

إكتشف أكثر

أحدث الأخبار

2 weeks ago Crop image issue
2 weeks ago Crop image
2 weeks ago Raghad cropper
2 weeks ago Test

البث المباشر

تحديثات الطقس

Sunday 25, 2020
Sun 25

25 o

مغبر مع احتمال زخات أمطار رعدية
Sun
25 o
Mon
28 o
Tue
30 o
Wed
30 o
Thu
29 o
حملات تفتيشية مُكثفة من الغذاء والدواء مُستمرة حتى اليوم - فيديو

من الميدان

Published onJun 17, 2020

أيضا في هذه الحزمة

قال مدير مُديرية المناطق في مؤسسة الغذاء والدواء الدكتور موسى العبادي، إنه منذ بداية انتشار فيروس كورونا في الدُول الموبوءة، قامت المؤسسة بالتنبؤ  باتخاذ العديد من الإجراءات واستهداف جميع المواد الغذائية التي تدخل المملكة وإجراء الفحوصات المخبرية لها للتأكد من أنها سليمة وتصلُح للإستهلاك البشري، ولفت إلى أن مؤسسة الغذاء والدواء كان العمل فيها بنسبة 100% مُنذ أول يوم في الجائحة، لنكون على أهبة الاستعداد لأي طارئ قد يحدث من تسُممات غذائية أو فتح بعض المُشآت أو عملية بيع غير مشروعة، ومع بدء تخفيف أوامر الدفاع، بدأنا بإجراء الحملات التفتيشية اللازمة والضرورية للتأكد من جميع المُنشآت ومن صلاحيتُها، حيث تضمن الحملات التفتيشية جُزأين، أحدهما صحة وسلامة الغذاء، والثاني صحة وسلامة الإنسان والتأكد من التباعد الإجتماعي وارتداء الكمامات والقفازات، والتأكد من تعقيم المُنشآت وأماكن وضع المواد الغذائية.

وأضاف خلال مُشاركته في فقرة "من الميدان" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أنه تم إنشاء غرفة طوارئ داخل المؤسسة من خلالها تم تقسيم المملكة إلى قطاعات جُغرافية، لنضمن وجودنا في كافة المناطق، ومن خلال هذا التوزيع قُمنا بإعداد الفِرق والأدوات اللازمة للعمل بشكلٍ صحيح، والمُشاركة في اللجان الأخرى مع الجهات المعنية الأخرى، مُشيراً إلى أن المؤسسة ومُنذ بداية الجائحة قامت بإجراء 8938 زيارة ميدانية، ونتج عنها ما يُقارب 6 أطنان من المواد الغذائية الفاسدة وتم إتلافها في الأماكن الخاصة، وتم إتلاف ما يُقارب 13 ألف لتر من السوائل الفاسدة، وقُمنا بتوجيه حوالي 6 ألاف تنبيه للمؤسسات والمُنشآات لإتباع إجراءات السلامة العامة، وتم إيقاف 400 مؤسسة عن العمل بسبب وجود سلبيات في بعض أجزاء المُنشآة، حيث تم إغلاق  105 مُنشآة بشكلٍ نهائي، كما تم تحويل 279 مُنشآة للمُدعي العام، عدا عن الصيدليات التي تم إغلاقها بسبب بيعها الكمامات بأسعار مُختلفة عن الأسعار التي فرضتها مؤسسة الغذاء والدواء، 424 شكوى تم التقدُم بها من قِبل المواطنين.

 

تمديد فترة الترخيص للمهن حتى 30 حزيران - فيديو

تمديد فترة الترخيص للمهن حتى 30 حزيران - فيديو

من الميدان

Published on Jun 18, 2020

قال نائب مُدير المدينة للشؤون المالية والإدارية سامر ياسين، إن قرار رئاسة الوزراء الذي صدر في 8 حزيران الحالي حول تخفيض الضريبة والغرامات على الأبنية والأراضي يُعتبر قرار تاريخي للمواطن الأردني، حيث لأول مرة يصدر قرار خصم جُزء من ضريبة الأبنية والأراضي، إذ تم إعفاء المواطنين من الغرامات مُنذ شهر فبراير  الماضي، وكان لا بُد من إيجاد طُرق للتخفيف والتسهيل على المواطن بسبب الأضرار التي تسبب بها فيروس كورونا من خلال إعفاء الضريبة والغرامات لعدد من القطاعات، حيث تم تمديد فترة تجديد الرُخص للمهن لغاية 30 حزيران، وإعفاء لمُدة ثلاث سنوات من تاريخ الإصدار، والإعفاء من الضرائب والغرامات سيستمر لغاية نهاية عام 2020.

وأضاف خلال مُشاركته في فقرة "من الميدان"ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أن أمانة عمان مُنذ ثلاث سنوات مُفعلة فكرة الدفع الإلكتروني، مُشيراً إلى أن نسبة التقسيط للسكن تتراوح من 10- 15%، إلا أن الخصم في القطاعات التجارية أكبر، فـ القطاعات الصناعية والتجارية هي الأكثر تأثراً ولهذا كان الخصم أكبر، أي في حال كان الدفع إلكترونياً يكون الخصم 25% وفي حال التقسيط 20%، بالإضافة إلى الإعفاء من الغرامات التي قد تصل إلى 50% ، ويتضمن الإعفاء السنوات السابقة والسنة الحالية، وفي حال قام أشخاص بالدفع قُبيل صدور القرار سنقوم بتخفيض الضريبة عليه لعام 2020 بنسبة 20-25%، و سيتم التقسيط من خلال الشيكات، إلا أن المشكلة تكمُن في تراكم الضريبة والغرامات.

 

احزرها مع سلمى من عمان - فيديو

احزرها مع سلمى من عمان - فيديو

من الميدان

Published on Jun 17, 2020

احزرها من عمان مع سلمى زوايدة 

 

كيف أثرت كورونا على آلية العمل؟ - فيديو

كيف أثرت كورونا على آلية العمل؟ - فيديو

خبراء دنيا

Published on Jun 17, 2020

قال مُدير مركز الفينيق للدراسات الأستاذ أحمد عوض ، إن العمل عن بُعد موجود من قبل كورونا، حيث أثرت الجائحة على أنماط الإدارة في العمل، وستنعكس على جميع مُجريات الحياة، وحتى الأفكار التقليدية في التعامل مع الموظف والاجتماعات جميعُها ستتغير، إذ أن  مقدار الفعالية والنجاح في تنفيذ المهمات الإدارية بشكل مُباشر تختلف من مجال لآخر، فمنها من نجح عن بُعد، ومنها لم يستطع إنجاز أعماله، إلا أن بعض المجالات ستستمر في العمل عن بُعد، وبعض المجالات قد تختفي تدريجياً، وهذا قد يؤدي إلى فُقدان وظائف عديدة.

وأضاف خلال مُشركته في فقرة "النقاش" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أن الخسارات التي شاهدناها خلال الأزمة ليست نتيجة العمل عن بُعد، بل نتيجة الإنكماش الإقتصادي الذي كانت تُعاني منه الأردن نوعاً ما.

 واشار إلى أن بعض المؤسسات قامت بتطوير تقنيات عملها بشكل كبير خلال الجائحة، إلا أن عدد كبير من المجالات لم تستفيد من الأزمة.

ولفت إلى أن بعض أساليب الإدارة لم تأخذ مداها الطبيعي لتُحافظ على الإنتاجية، حيث من الضروري أن تتطور الأساليب المُتبعة  لتزداد الإنتاجية، وعلى مُنشآت الأعمال أن تتوسع في العمل عن بُعد أو من أي مكان متواجدين فيه، لتوسع العمل عن بُعد وتطويره.

 وتوجهنا لسؤال الناس عن الفرق بين العمل في المنزل أو في موقع المؤسسة